سكس تبادل زوجات مع سيدات تعشق النيك الخلفي أمام أزواجها

90863

سكس تبادل زوجات مع سيدات تعشق النيك الخلفي أمام أزواجها

سأحكي لكم قصتي اليوم عندما مارست سكس تبادل زوجات ، كنت انا وزوجتي ضمن مجموعة في رحلة إلى دولة عربية شقيقة لمدة اسبوع وفي اليوم الثاني من وصولنا إلى الفندق خرجت من الفندق إلى السوق لاشتري بعض الاشياء وبعد حوالي الساعة وعندما عدت إلى فندق وجدت زوجتي تجلس في الصالون مع احد الزبائن وزوجته ممن هم معنا بالكروب وعندما وصلت اليهم وسلمت عليهم بدات زوجتي تعرفني عليهم، علمت أنها تريد سكس تبادل زوجات مع هذا الزوج احمد وزوجته عفاف وكانت زوجته جميلة وهي تلبس فستان قصير حتى فوق الركبة وإثناء جلوسها كانت معظم سيقانها ظاهرة حتى اطراف طيزها تقريبا بينما كانت زوجتي تلبس بنطالا اسود سترتش ضيق جدا وقد ارتسمت من خلالة معظم معالم طيزها وساقيها بالإضافة إلى قميص ابيض شفاف كانت تظهر من خلالة حمالة صدرها السوداء وجلست معهم قليلا ثم استاذنت باذهاب إلى الغرفة لوضع الاشياء التي احضرتها من السوق وبعد حوالي النصف ساعة لحقت بي زوجتي اللى الغرفة وقالت لي ان احمد وزوجتة عفاف هم معنا بالكروب وقد بدأت بالحديث عنهم فقالت لي بان احمد وعفاف هم فري جدا ولا يمانعون في ممارسة سكس تبادل زوجات وقد تعرفت عليهم اثناء ما كنت جالسة في الصالون لوحدي وحضروا لعندي بعد ان شاهدني احمد واعجبته وجلسنا مع بعض وهم يدعوننا لجلسه مع بعض وقالت لي ما رايك بزوجتة عفاف فقلت لها حلوة وسكسية فقالت لي يمكنك اليوم بالسهرة ان تتدبر امرك معها فقلت لها وانت فقالت انا لاحظت بان احمد هو مشدود لي جدا وكاد ان يحترق وعلى ما يبدو بالاتفاق مع زوجتة وذلك من خلال حديثهما معي في الصالون فقلت لها اوكي ومتى ستكون السهرة واين فقالت في النادي الليلي الموجود في الفندق فاليوم يوجد سهرة ممتعة كما قالو لي وفعلا في حوالي الساعة الحادية عشر ليلا رن الهاتف فردت زوجتي وكان المتصل هو احمد ويقول لها هل انتم جاهزون فقالت له زوجتي نعم وكانت زوجتي قد رتبت نفسها وشعرها ومكياجها بشكل رائع وقالت لي ستكون الليلة مميزة يا حبيبي فكم كنت أتمنى ممارسة سكس تبادل زوجات منذ زمن فقلت لها لنرى وطبعا بالنسبة لزوجتي فليست هذه المرة الاولى التي تنفرد بعملها فانا وهي لكل منا حريتة الخاصة وفعلا خرجنا من الغرفة لنلتقي باحمد وعفاف في بهو الفندق ثم ذهبنا إلى النادي الموجود في الطابق الثاني تحت الارض من الفندق وجلسنا على طاولة صغيرة نوعا ما ثم طلب احمد من الجرسون احضار الطعام والمقبلات وسالنا ماذا نحب ان نشرب فقلت لة ويسكي فاحضر الجرسون كل ما طلبناه وزجاجة الويسكي وقطع الثلج المكعبة وسكب لنا اربع كاسات من الويسكي رغم ان زوجتي. لا تشرب مشروبا الا قليل جدا وبدأنا نشرب وناكل وبدأت الموسيقى والغناء وسكب احمد لي وله الكاس الثاني من الويسكي وكنت انظر إلى زوجتة عفاف بكل شيق وهي تضع احد ساقيها فوق الساق الاخر وتحت الاضواء الخافته الحمراء التي لا يكاد الانسان يرى الا من بجانبه أو قريبا منه وبعد الكاس الثاني من الويسكي لم يعد شيء يمنع احدنا من فعل اي شيء نتيجة المتعة التي وصلنا اليها فطلب احمد من زوجتي القيام لمشاركتة الرقص فقامت وبدات ترقص معه وانا وعفاف ننظر اليهم وبدا احمد بوضع يدية على خصر زوجتي ومن ثم على طيزها وبدات هي تتمايل امامه وبين ذراعية واحيانا تلصق طيزها بحضنه وتميل براسها للخلف على كتفة فراح يقبلها فمددت يدي إلى ساق عفاف فقامت ووضعت يدها فوق يدي وبدات افرك ساقيها فطلبت منها ان تجلس بجانبي ولففت رقبتها بيدي اليمنى بينما يدي اليسرى اصبحت بين ساقيها ثم باعدت ساقيها لتفسح ليدي المجال بالوصول إلى ما اريد وفعلا وصلت يدي ولامست الكيلوت التي تلبسه فقلت لها ما لون الكيلوت الذي تلبسيه فقالت لي انه ابيض وانا افرك كسها ومدت يدها فوق زبي فوجدتة ينتصب فبدات تفركة حتى انتصب جيدا وقالت لي يبدو انه كبير فقلت لها نعم ثم ادخلت يدي تحت الكيلوت لاجعل اصبعي يغوص في كسها حتى راحة يدي وبدا كسها يسيل بمائة اللزج وبعد ان تبللت اصبعي اخرجتها وبدات امصها فزادت هذه العملية من هيجانها وقالت لي ساريك اليوم العجب ثم انتهى احمد وزوجتي من الرقص وعادوا وجلسوا بجانب بعضهم وكادت زوجتي ان تكون بحضنه فامسك كاس الويسكي بيدة وراح يسقي زوجتي وهو يلف رقبتها بذراعه ويده الثانية تمسك كاس الويسكي وبعد ان وضع كاس الويسكي على الطاولة وضع يده على بطن زوجتي وهي ترتفع حتى وصل بها إلى صدرها وبدا يضغط بيدة على نهديها وكانه اصبح سكران ثم قمت انا وعفاف ورقصنا سويا وكانت الانظار تتجه غالبا إلى سيقان عفاف اثناء رقصها ثم عدنا للجلوس وقص النكات السكسية ونضحك وتحكي مغامراتها في سكس تبادل زوجات مع زوجها ونقبل بعضنا حتى الساعة الثالثة صباحا وقمنا للذهاب كل منا إلى غرفته ولكن زوجتي كانت قد شبكت اصابعها بيد احمد وعفاف تمسك بذراعي وعندما وصلنا غرفة احمد بقيت يد زوجتي بيد احمد ودخلا الغرفة معا بينما تابعنا انا وعفاف إلى غرفتنا وفور دخولنا قمت بامساكها واجلاسها على السرير ورحت امص شفتيها وفرك نهودها ثم قمت بفك ازرار فستانها وخلعته عنها ثم قمت بنزع حمالة صدرها وبقيت بالكيلوت وبدات افرك وامص نهديها ثم نزلت إلى بطنها ثم اصبح لساني فو كيلوتها وانا اشم رائحتة وبدات ادخل لساني إلى كسها ولكن من طرف الكيلوت الذي تبلل ثم قامت وخلعته بيدها وقالت لي الحس لي كسي جيدا واجعل كل لسانك يلعب على اشفاري ثم فتحت لها اشفارها وادخلت لساني كله بكسها حتى احسست بماء كسها يبلل فمي ونصف وجهي ثم رفعت ساقيها إلى الاعلى حتى ظهرت فتحة طيزها وراح لساني يلعب على فتحتة طيزها وهي تقول لي ارجوك ادخل لسانك بكسي وبطيزي. اريدك ان تنيكني من طيزي بلسانك ثم تمددت على ظهري وتمددت هي فوقي ولكن بالعكس وبدات تمص زبي وانا الحس كسها وطيزها ومياه كسها تنزل فوق فمي بكثرة فبللت لي وجهي وهي تلاعب كسها فوق فمي ووجهي كله ثم قامت وجلست فوق زبي وامسكت به وبدات تفرك راس زبي على كسها ثم جعلت راسه موجها بين اشفارها وهبطت فوقة ليغوص كله بكسها حتى كادت بيضاتي ان تدخل معة بكسها وراحت تفرك كسها فوق زبي وهي تتراقص فوقة وتقول لي اين زبك الان. ارجوك ان تقول لي اين زبك فقلت لها في كسك فقالت ماذا يفعل بكسي فقلت لها انة ينيك كسك المنيوك. فقالت حبيبي نيكني. نيكني بزبك الحلو. بدي زبك يبقى بكسي وما يطلع. زبك طيب كتير. حبيبي أنت نيكني وخلي احمد ينيك مرتك. وبدات تتاوه وقالت لي حبيبي وين مرتك الان. فقلت لها عند زوجك. فقالت ماذا تفعل عند زوجي فقلت لها انها تنتاك بزبة فنحن نمارس سكس تبادل زوجات بشكل طبيعي. وهي تطلق الاهات وقد زاد هيجانها وبدات تصرخ ثم هدأت فوقي وشعرت بماء كسها المتدفق يكب فوق زبي ثم قامت وجلست فوق فمي لاشرب ماء كسها المتدفق ثم تمددت على بطنها ووضعت الوسادة تحت بطنها لترتفع طيزها إلى الخلف ويظهر كسها جيدا فقمت بشم رائحتة ولحسة مرة ثانية ثم جلست فوق طيزها وامسكت زبي وبدات افرك راس زبي على كسها فتهيجت وصاحت هيا ادخلة بكسي فورا اطفىء شهوتي التي تتوهج بداخلة ان بكسي نارا ملتهبة ولن تنطفىء الا بحليب زبك فادخلت زبي بكسها وهي تتحرك تحتي وانا اخرجة وادخلة بكسها وعندما شعرت بانه سوف يقذف حليبه ضغطت بقوة بزبي ونمت فوق ظهرها وبدا يقذف الحليب كالرصاص فقالت لي انني اشعر بحليب زبك وكانه يريد ان يخرج من فمي وكم اتمنى ان يبقى زبك يقذف بكسي حتى الصباح ثم تمددت بجانبها وبدانا نتبادل القبلات والمصات وبعد قليل قلت لها هل كسك ممتلىء بالحليب فقالت لي لو قمت الان لامشي فسوف يسيل الحليب على سيقاني فمددت يدي إلى كسها وفعلا هو مبلل كثيرا فطلبت مني ان انزل بين سيقانها والحس كسها وقالت لي انا احب بعد ان انتاك ان يقوم من ينيكني بلحس كسي فقلت لها انا اموت برائحة الكس المنتاك ونزلت بين ساقيها وبادات الحس كسها وانظفة لها بلساني فتهيجت من جديد وانتصب زبي مرة ثانية فقلت لها هذه المرة زبي يريد ان يدخل بطيزك فقالت لي وهل تريد طيزي افضل من ان يدخل زبك بها فهي جاهزة الان لزبك ومدت يديها إلى طبزها وهي ممددة على بطنها وفتحت لي طيزها وقالت ادخل زبك ولكن بلل راس زبك وبلل فتحة طيزي بلسانك فقمت بلحس فتحة طيزها حتى تبللت جيدا وامسكت زبي وبدات اضغط براسه على فتحة طيزها حتى دخل كله وبدات تتاوه وتصيح وتتمتم بكلمات لا افهم منها الا كلمة نيكني. نيكني بزبك حتى اقترب زبي من افراغ الحليب فاخرجتة من طيزها وجلست بجانب راسها وامسكتها من شعرها وادخلت راس زبي بكسها وبدا يكب الحليب في فمها وبدا الحليب يجري من بين شفتيها ليشرشر على صدرها وهي تمسح نهديها بالحليب وشربت منه ما شربت وبعد ان انتهى زبي من قذف الحليب بفمها امسكت راسي وقربت فمها من فمي وراحت تمص شفتاي وامص شفتيها وفمها ممتلىء بالحليب ومدت لسانها وكله حليب وادخلته بفمي ثم نامت بين ذراعي ولم اكف عن تقبيلها حتى نمت دون ان اشعر ولم نستيقظ الا على صوت الهاتف ولما وذا بزوجتي تقول لي صباح الخير. هل لا زلتم نائمين. هبا استيقظوا. وفعلا استيقظنا ودخلنا الحمام سويا وفي الحمام قامت عفاف بمص زبي حتى انتصب ثم انحنت إلى الامام واسندت يديها على البانيو واتيتها من الخلف وادخلت زبي بكسها وبدات انيكها للمرة الثالثة إلى ان قذف بكسها ثم قامت وجلست القرفصاء وبدات تبول (تشخ) وانا انظر إلى كسها كيف تشخ واستمع إلى صوت الخرير الذي يصدرة كسها اثناء التبول ثم استكملنا الحمام وخرجنا ولبسنا ثيابنا وذهبنا إلى غرفة احمد وكان احمد وزوجتي ايضا قد انتهوا من الحمام فهمست زوجتي باذن عفاف فقلت لعفاف ماذا تريد زوجتي فقالت لي انها تسالني كم مرة نكتني فقلت لزوجتي أنت كم مرة ناكك احمد فقالت لي اربع مرات فقلت لها زبي دخل بكس عفاف مرتين وبطيزها مرة واحدة وسالت كل واحدة منهن الاخرة عن زوجها وقد كانوا وكنا مبسوطين جدا واصبحنا في كل ليلة تنام زوجتي عند احمد وعفاف عندي وذلك حتى نهاية الاجازة


التعليقات

    التعليقات

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    عرب ميلف