حطيت صباعي في خرم طيز بنت خالتي وهي نايمة وعلمتها البعبصة

24521

حطيت صباعي في خرم طيز بنت خالتي وهي نايمة وعلمتها البعبصة

دي حكايتي يوم ما حطيت صباعي في خرم طيز بنت خالتي الجميلة، كنت بالمرحلة الاولي الجامعيه. وكنت باخر العام الاستعداد للامتحانات كنت اعيش انا وامي لحالي وخاصه بعد وفاه ابي وزواج اخوتي البنات والرجال. كانت امي باخر ايامها مريضه. الحزن والمرض تعباها علي فراق الوالد. كان لها خاله عندها اولاد بالسعودية وكانت تربي حفيده لها. المهم الخاله وزوجها قرروا زياره ابنهم بالسعوديه. ولكن كانت المشكله البنت الصغيره وهي بالسادسه عشر. تعيش عمرها كلو باحد القري الصغيره بالصعيد.كان الاقتراح ان يتركوا البنت عندنا بالبيت لنراعيها. بيوم جائت البنت مع اهلها قبل السفر بساعات. وتركوها عندنا بالبيت. بمرور الوقت اكتشفت انها بنت هادئه الطباع لا احد يسمع لها صوت. تجلس بالغرفة المقرره لها ولا تتحرك ولا تتكلم. كانت دائما النظر لي من بعيد لبعيد.وانا لم اخد ببالي جمالها. كنت مشغول بدراستي لان الامتحانات علي الابواب. ابتدات شوي شوي تخرج من غرفتها. وكانت امي تقول لها دائما انتي ليه حابسه نفسك بالغرفه. قالت انا مش عاوزه اشغل احمد عن مذكرته. البنت كانت خجوله جدا. تبدا قصتي مع امال وده اسم البنت. بيوم كنت راجع من الجامعة وكانت الشقة هادئه جدا. امي بالسرير. استغربت فين البنت راحت. المهم وضعت كتبي علي الطاوله. ودخلت ناحيه المطبخ وكان المطبخ بجانب الحمام. واسمع صوت مياه بالحمام وكان باب الحمام مش مغلوق كويس. واذا بي اري جسم جميل صدر رائع طيز مشدوده شفت اشياء ماشفتهاش طول عمري. وقفت خلف الستارة اللي بالطرقة واخدت ادعك بزوبري وانا اشتهي النظر لجسمها حتي قذفت بسرعه رهيبه من الاثاره. ذهبت لغرفتي وهي لم تعلم اني رجعت البيت. خرجت من الحمام بقميص نوم ابيض قصير وشعرها مبلول منظر رهيب كله سكس. هي شافتني جريت علي غرفتها وانكسفت وحسيت ان وجهها احمر. بس المنظر كان ح يموتني من الاثاره وتمنيتها. انا استعبطت وروحت عندها الغرفة وفتحت الباب اخدت فوطه ووضعتها عي صدرها. وسالتها انتم عملتوا اكل ايه اليوم مع اني عارف. قالت تحب احطلك قلتلها ايوه لحسن انا ميت من الجوع وتعبان وعاوز اذاكر. طبعا انا نسيت المذاكرة والي يحصل يحصل واهم شئ الغريزه. كانت امي نائمه. المهم البنت راحت محضره الطعام بعد مالبست ملابس محتشمه. ووضعت الاكل علي الطاولة ووقفت بعيد تنظرلي. قلتلها ليه واقفه هناك قالت ممكن تحتاج حاجه. قلتلها لالابس تعال كلي معايا قالت لا انا اكلت مع خالتي. ابتدات انظر لللبنت نظرات شهوانيه. وكانت بنت هاديه جدا ووجها برئ جدا. المهم ابتدات اكون اكتر جراه معها. وادخل عليها الغرفة باي وقت لعلي وعسي اشوف شئ تاني. كنت دائما اثناء مزاكرتي افتكر منظرها وانزل تدليك بزوبري حتي اجيب واستريح. كنت دائما السهر بالمذاكرة وهي تذهب للنوم. الشيطان شاطر خيل لي انها بالغرفة عريانه واني ممكن اشوف اكتر. بليله ذهبت هي باكرا للسرير وامي العجوز راحت بسابع نومه. جلست ازاكر وكانت الدنيا حر جدا. حسيت بنشوه وشهوه ورعشه وحسيت اني لازم اتمتع بالبنت. بئي عندي الجمال ده وما اتمتع. بس كنت خايف البنت تصوت ويكون هناك مشاكل. المهم الدم ارتفع بنفوخي وقررت اعمل زياره بسيطه لغرفه نوم امال. الغرفة كانت ظلام ولم اري شئ. المهم بعد شويه ظهرتلي البنت نايمه علي جنبها وطيزها مش معقوله. جلس جنبها واخدت ابص علي جسمها وخاصه الطيز بالظلام وانا احط ايدي عل طيزها من فوق من غير ما المسها. تمنيت المسها بس انتابتني رعشه النشوة والخوف معا. قعدت ابص لجسمها والعب بزوبري. قعدت اشتهيها وهي بسابع نومه. جريت عائد علي غرفتي وتركت مزاكرتي. وقعدت افكربجسم البنت وكيف اصل لها. وفجاه سمعت حركه بالخارج. بصيت لقيتها هي. المهم لقيتها داخله المطبخ تشرب ميه قلتلها فيه حاجه. قالت لا ابدا حسيت بحركه بغرفتي وصحيت لقيت نفسي عطشانه. سالتني تحب اعملك شاي قلتلها لو سمحتي. عملت الشاي وجائت الغرفة وتركت الشاي واخدت بالعودة للغرفه وهنا قلتلها خليكي قاعده قالت لالا علشان اسيبك مع مذاكرتك قلتلها عاوز اخد راحه شويه. جلست علي الكرسي امامي وقالت لي أنت بتدرس ايه قلتلها تجاره اعمال قالت كان نفسي اكمل بس ماعرفتش قلتلها الدنيا قسمه ونصيب. كانت لابسه جلبيه طويله. طبعا غير اللي دخلت عليها الغرفة وبعد شويه استاذنت وهي تنظر لي بضحكه جميله جننتني. المهم ذهبت للغرفه. المهم انا نمت وباليوم التالي حسيت بتغيير بشكل البنت. حاطه شويه مكياج بالطريقة الفلاحي وفرده شعرها علي كتفها. حسيت ان البنت بتعرض نفسها المهم بالليل دخلت الغرفة وراحت بالنوم وانا اخدت افكر بجسمها جننتني وانا افكر بكل شئ فيها جسمها وجمالها. دخلت الغرفة وكانت نائمه وفجاه حسيت بحركتها تتقلب جريت علي غرفتي. المهم بعد شويه صحيت وقالت لي اعملك شاي قلتلها لو سمحتي. عملت الشاي وحسيت انها عاوزه تتكلم. قالت ممكن سؤال؟ قالتلها بالطبع. قالت انتي ليه بتدخل غرفتي بالليل وتبص عليا؟ انا بصراحه اتلخبطت وحسيت ان البنت عارفه كل شئ؟ قلت لها اصل كان فيه ملزمه أو كتاب بحث عنهم بغرفتك. ابتسمت ابسام غريبه ولمتصدقني طبعا وحسيت ان البنت عاوزه شئ. ذهبت الي غرفتها. بعد نصف ساعه الدم طلع براسي وقررت اعمل زياره واللي يحصل يحصل والشهوة بنت كلب ممكن تودي الواحد بداهييه. المهم روحت الغرفة وابتدات انظر عليها وفجاه قالت عاوز ايه. قلت لها عاوزاقعد اكلمك قالت لحسن خالتي تجي وكمان مذكرتك. قلتلها لالالا شويه بس وانا اكلمك. حاولت القيام من السرير قلتلها لالالا انا ح اجلس هنا بجانبك. قالت لالالا ارجوك خالتي ممكن تسمع قلتلها خالت بتاخد حبوب منومه للام. المهم البنت كنت غير طبيعيه. وانااخدت اكلمها واصف بجمالها. واعجابي بيها وابتدات احط ايدي علي فخدها. دفعت ايدي وقالت لو سمحت روح غرفتك. انا زعلت وتظاهرت اني زعلت جدا. بعد شويه جت وهي تعتذر وتقول انا اسفه بس أنت اللي اجبرتني علي كده اظهرت زعلي. المهم البنت كانت واقفه قالت لي اعملك شاي. بصراحه كان زبي شادد شده منيله قلتلها اه. ذهبت للمطبخ ووقفت امام البوتوجاز منتظره الشاي يغلي. انا روحت وراها ووقفت ولصقت نفسي فيها قالت اف ارجوك احمد قلتلها بحبك ومش قادر قالت لالالا ده مش حب؟ المهم زعلت وروحت غرفتي وانا حاطط براسي ان نصف الطريق قد قطع. المهم جت ووضعت الشاي علي المكتب وقالت أنت زعلت تاني؟ انا ميهنش عليا زعلك وقالت تصبح علي خير. انا مسكتها من ايدها وبوستها بالعافية ولصقت نفسي بيها دفعتني وجريت علي غرفتها. جريت وراها لقيتها قافله الباب عليها بالمفتاح. باليوم التالي لم اتكلم معها ولم اقل لها شئ. هي كانت ساذجه وعبيطه بعض الشئ قالت لي أنت اللي اجبرتني علي كده. المهم ماتكلمتش. حسيت ان البنت زعلانه انها مزعلاني. قالت لي ماهو عيب اللي بتعمله ده مش اصول؟ قلتلهاهو الحب عيب؟ هو الإعجاب عيب؟ قالت انا؟ قلتلها اه قالت انا بنت فلاحه بسيطه وجريت علي غرفتها. حسيت ان البنت من الكلام الحب ابتدات تستوي وان فقط مساله وقت. المهم جرت علي غرفها كانت قافله باب غرفتها. انااتجننت حاولت انقر الباب لم تفتح. المهم مر وقت وانا جالس ازاكر وافكر فيها. سمعت صوت الباب بيفتح وهي راحت المطبخ تشرب. انا روحت جاري وداخل غرفتها مستخبي. بعد شويه رجعت وقفلت الباب بالقفل ومشفتنيش. وفجاه اظهر لها وهي تقول ارجوك روح خالتي تسمع ارجوك. انا كنت ابتسم ابتسامه الافعي. قلتلها مش حاسيبك. هجمت عليها ودفعتها علي السرير وحاولت اقبلها وهي تحود راسها يمين وشمال وتقول ح اصوت وانا اقول لها صوتي. مسكت صدرها وحطيت ايدي علي كسها ومسكت كسها بقوه ولم اتركه الا وهي مغمضه عنيها ورايحه قيها. انا زنقت نفسي فيها زنقعه قويه وقذفت بالكيلوت. وجريت علي غرفتي. وبعد شويه جائت الغرفة وجلست علي السرير وهي وهي تقول ليه عملت كده احمد قلتلها بحبك اخدت تبكي. جلست بجانبها واخدت اطبطب علي ظهرها. واخدتها بحضني حسيت ان البنت بتميل ليا. المرة دي بوستها بشفايفها قال ارجوك ان تعبت سبني اروح غرفتي. باليوم التالي رجعت من الجامعة بدري ووجدتها لابسه فستان بيت احمروعامله بنفسها عمايل. المهم دخلت غرفتي جائت خلفي وقالت احطلك اكل قلتلها ايوه لو سمحتي البنت كانت بتنظر لي نظرات غريبه وعجيبه. المهم جاء الليل وانا افكر بجمال ونعومه البنت. البنت كانت خلاص استوت. المهم كانت الواحده صباحا. الدم طلع براسي. وانا روحت للغرفه وجدت باب الغرفة مفتوح والبنت لابسه قميص نوم وردي قصي ناعم. المهم انا جلست جنبها. البنت صحيت وقالت بصوت كله نعومه ارجوك احمد خالتي تصحي. انا ماتكلمت فقط حطيت راسي علي مكان كسها واخدت اعض كسها بسناني عضات خفيفه والبنت ابتدات بالسيحان وابتدات بالاستسلام. المهم نمت فوقها وزوبري بمنتصف فخدها واخدت ابوس بوسات غريبه وعجيبه والبنت كانت لا تعرف ايه هو البوس بس كانت منتشيه. انا لفيت البنت علي وشها، ومسكت طيزها بايدي وكنت مشتاق لكده. البنت لم تقل شئ. رفعت القميص وكانت لابسه كيلوت قطن حسب عادات الصعيد بنت البنوت لا تلبس الا الاشياء الميري ومش من حقها ان تلبس غيارات ملونه كلها ابيض بابيض وقطن. حطيت ايدي علي كسها وجدت غابه من الشعر. حسيت ان البنت بتقفل علي كسها ولا تسمح لي ان العب بصباعي علي كسها. المهم ادت احضنهاواخدت ارضع من بزازها. والبنت ابتدات تستسلم. نيمتها علي وشها وخلعت الكيلوت وكانت طيز مليانه ومشدوده وقويه. حسيت انها عاوزه اكتر. وضعت يدي علي خرم طظها برقه ونعومه حسيت ان البنت بتفتح خرمها وكسها للخلف بطريقه غريبه جدا لواقتربت من الخرم بتهيج وتفشخ طيزها وكسها بيفتح منظررهيب. المهم اخدت ادلك كسها واخد ابص علي خرم طيزها وكسها اللي كل شويه ينفتح بطريقه غريبه المهم حطيت صباعي عند كسها وخرم طيزها. ومن الشهوة قررت ان احط زوبري بطيزها. المهم حاولت ادخله صوتت وقالت بيوجع. المهم حطيت صباعي الصغير فدخل وفجاه حسيت ان كسها بينطر وبيفتح والخيوط بتنزل وحسيت بشئ لم يحدث من قبل. خرم طيز البنت بقفل ويفتح علي صباعي بطريقه غريبه وعجيبه حسيت بشهوه عجيبه من نبضات خرم طيزها علي صباعي. من الشهوة نمت عليها وحطيت راس زوبري بين فلقتي طيزها ونطرت لبني. اليوم التالي انتظرت بشهوه ان امي تنام وان البنت تروح السرير فانا زائر الفجر فزياراتي لامال كلها بالفجر. تركت دروسي من اجل الكس. المهم انتظرت لحد ما البيتهدا وكنت خلاص هايج ومش قادر. الليله دي كانت ليله غريبه وعجيبه. لاول مره اقلعها كل ملابسها وكانت شعره كسها غريبه وعجيبه كانها حديقه ملايانه حشائش. انا اتجننت علي جمال جسم البنت. واخدت احضنها واخدت احاول ان ادلك خرم طيزها حتي اري المتعة اللي مابعدها متعه وهو حركات الخرم الانقباضيه اللي بتفتح وتقفل ساعه مابتقزف. المهم الليله دي مسكتها سخنتها كويس. وحطيت كريم علي زوبري وعلي فتحه طيزها. قررت ادخله بخرم طيزها. المهم دخلت صباع دخل بسهوله اخد ادخله واخرجه. اخدت احاول افتح خرم طيز البنت وهي نايمه علي وشها وفاتحه رجلها يمينا ويسارا. حاولت ادخال صباعين لم اعرف بعد شويه ابتدا بفتح خرم طيزها وحسيت ان الخرم ابتدا يوسع شويه. حطيت الراس وضغط البنت صوتت. دخلت نص زوبري. وحسيت ان زوبري وكسها بنطروا مع بعض من الشهوة بنفس الوقت. وحسيت باحلي شعور خرم طيز البنت بيمسك زوبري بشده وبحركان انقباضيه. رجعت غرفتي. بعد شويه لقيتها داخله ومعها كوب شاي وقعدت شويه ورجعت للسرير. كانت ليالي من ليالي هارون الرشيد أو ليالي الف ليله وليله. كنا يوميا بنتقابل وبعمل مع بعض كل شئ جميل وممتع حتي رجع والديها من السفر. وراحت وراح قلبي وشهوتي معاها ونجحت بالعافية ومعي مادتين بسبب الكس الجميل

· · · · · · · ·

التعليقات

    التعليقات

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

    Type a message
    عرب ميلف